الرئيسية محليات أخبار عالمية رياضة سياسة ثقافة دنيا ودين أخبار الفن صحة ومطبخ اعلانات تجارية ابراج لك سيدتي تغذية صحيحة مدارس وفعاليات تربوية كوكتيل سياحة صور ومناظر

الخميس 2017 / 09 / 21
 
صحيفة العنوان الرئيسيةمحلياتسياسةرياضةثقافةمدارسلكِ سيدتيفيديوصورناسياراتابراجاتصلوا بنا
 

 
وزارة الاقتصاد تطلق لأول مرة خطة لزيادة الإنتاجية في منطقة الشمال
العنوان , 26/08/2017  14:55:00  
اطبع


 

رفع الإنتاجية في الشمال!

وزارة الاقتصاد تطلق لأول مرة خطة لزيادة الإنتاجية في منطقة الشمال

 

وزير الاقتصاد والصناعة ايلي كوهين: "زيادة الإنتاجية في إسرائيل هي إحدى الأهداف المركزية لتطوير الصناعة ورفع قدرة المنافسة للشركات في إسرائيل، ويتم ذلك من خلال تأهيل اليد العاملة واستثمار الأموال. مسار رفع الإنتاجية في الشمال هو جزء من خطة شاملة بحجم 920 مليون شيكل ستطبق حتى نهاية 2018 من أجل تطوير منطقة الشمال".

 

تطلق سلطة الاستثمارات في وزارة الاقتصاد والصناعة خطة أولية جديدة لدعم الصناعات الإسرائيلية التقليدية، والتقليدية المدمجة في شمالي البلاد من أجل زيادة إنتاجيتها. المساعدة مخصّصة لرفع مستوى الإنتاجية ولتمكين الجهاز الاقتصادي الإسرائيلي من التخفيف من المعيقات التي يواجهها وتحسين المنافسة مقارنة بدول OECD.

يتعلق مستوى الإنتاجية والتغيرات فيه بعدة عوامل، على رأسها الثروة الإنسانية في الجهاز الاقتصادي، واحتياطي رأس المال الفعلي، والمستوى التكنولوجي للمصنع، ونجاعة استغلال مكونات الإنتاج وغيرها، وبناءً على هذا تعرض الخطة طرق عمل مختلفة تؤدي لتحسين مؤشرات الإنتاجية (القيمة المضافة للوظيفة والقيمة المضافة لساعة العمل) ب 30% على الأقل وبذلك زيادة مستوى إنتاجية العمل في المصنع.

وفقًا لقرار الحكومة، فإن هذا المسار موجه للصناعات في منطقة الشمال. وهو مخصص للشركات أو للشراكات المسجلة أو الجمعيات التعاونية، والتي تعمل بالأخص في أحد فروع الصناعة التقليدية أو التقليدية المدمجة، وتتراوح دورة المبيعات الخاصة بها ما بين 20 وحتى 200 مليون ش.ج. في السنة، والتي لا تصدّر منتجاتها وهي معنية بزيادة النجاعة وزيادة مستوى الإنتاجية لديها.

تقدم الخطة مساعدات من اجل تنفيذ خطط زيادة إنتاجية العمل. كذلك، سيحق لطالب المساعدة الذي تمت المصادقة على طلبه من قبل اللجنة، الحصول على مساعدة بأثر رجعي مقابل تكاليف إعداد خطة زيادة إنتاجية العمل، كجزء من الاستثمارات المستحقة.

في إطار هذا الأمر، على طالب المساعدة أن يعد "خطة لزيادة إنتاجية العمل" والتي تعتمد على الأقل على مكونين من المكونات الأربعة المفصلة فيما يلي. المكونات 1 و 2 هما مكونان إلزاميان والمكونان 3 و 4 هما مكونان خياريان:

المكون 1: استثمار و/أو تطوير في التجهيزات التكنولوجية للمعدات والأنظمة المتعلقة بسلسلة الإنتاج، من أجل تحسين المعايير التشغيليّة مثل (OEE Overall Equipment Effectiveness)، قدرة الإنتاج لساعة العمل والمعايير التشغيلية لتحسين نجاعة الإنتاج في المصنع وفقًا للمعدات فيه؛

المكون 2: تحسين التميز التشغيلي المتوقع للمصنع operating expenses (OPEX) ؛

المكون 3: تطوير، تحسين وتعزيز الثروة البشرية لتشغيل المعدات والأنظمة المتقدمة، من أجل رفع القدرة المهنية والتكنولوجية للعاملين (مكون خياري)؛

المكون 4: استشارة إستراتيجية لتطوير المنتجات و/أو استشارة لتحديث المنتجات وزيادة القيمة المضافة (مكون خياري).

توضع خطة رفع إنتاجية العمل من قبل استشاري مرافق فقط وستمنح المساعدة المالية مقابل تنفيذها. وفيما يتعلق بقيمة المساعدة: مصنع دورته المالية 20-75 مليون ش.ج.، وسقف الاستثمارات المستحقة لا يزيد عن 5 مليون ش.ج. نسبة المساعدة هي 30% - حتى 1.5 مليون ش.ج. أمّا مصنع دورته المالية بين 75-200 مليون ش.ج. وسقف الاستثمارات المستحقة لا يزيد عن 10 مليون ش.ج. فنسبة المساعدة هي 30% - حتى 3 مليون ش.ج.

تقدم المساعدة من خلال الاستثمار في رأس المال، كالمعدات والماكينات الجديدة، معدات النقل للاستخدام ضمن محيط المصنع، تجهيزات، حواسيب واتصالات، وكذلك من خلال دعم الاستثمارات المرنة – وتحسين التميز التشغيلي (OPEX).

وبما أن الخطة تشمل الإجراءات الإدارية، والتخطيطية والتقييمية والرقابية، فإن المساعدة تقدم وفقًا لمؤشرات معدل التقدم في الخطة التجارية؛ والتأهيل و/أو الإثراء المهني بما في ذلك جلب أخصائيين من خارج البلاد، وخدمات الاستشارة الإستراتيجية لتطوير المنتجات و/أو الاستشارة لتجديد المنتجات وزيادة القيمة المضافة.

وزير الاقتصاد والصناعة، إيلي كوهين: "تطلق وزارة الاقتصاد هذه الأيام خطة شاملة لتطوير منطقة الشمال، وتطوير وتنمية الصناعة والنشاط الاقتصادي والتجاري وزيادة التشغيل. تحتاج زيادة الإنتاجية في إسرائيل إلى تدخل كبير من الدولة. نحن نخصص مئات ملايين الشواكل في مجموعة من الخطط المختلفة لتطوير الشمال، عندما سيتم تنفيذ خطة رفع الإنتاجية لأول مرة في البلاد، فإنها ستشكل نموذجًا للإبتكار والتقدم".

مدير سلطة الاستثمارات في وزارة الاقتصاد، ناحوم ايتسكوفيتش: "ستساعد خطة زيادة الإنتاجية في زيادة إنتاج المصانع الصغيرة والمتوسطة في مجالات الصناعة التقليدية والتقليدية المدمجة ويمكنها أن تؤثر بشكل كبير على الوضع في الجهاز الاقتصادي وخصوصًا على الصناعات في شمالي البلاد. أتمنى أن تضع الشركات خططها لزيادة الإنتاج لتحصل على المساعدة التي ستسمح لها برفع قدراتها التنافسية. ستساهم زيادة الإنتاجية في استقرار أرباح الشركات، ودعم رواتب العمال وتحسين قدرة المصانع على المنافسة. إن الإنتاجية والابتكار في الصناعة هي مفتاح الصمود والنجاح".



مدير عام وزارة الاقتصاد يقيم ل ...
وزارة الاقتصاد تعقد غدًا جلسة ...
هذا ما تسببه لكم ملعقتان من ال ...
أجواء حارة نسبيا في معظم المنا ...
 
أسم المرسل:
التعليق:
تعليقات الفيسبوك

 

עיצוב, בנייה ואחסון: A2Host.Net